Republic of Lebanon

الرئيس الحريري يقوم بجولة على وزارتي الداخلية والدفاع والأمن العام

الخط + -
15 نيسان 2017

قام رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بعد ظهر اليوم بجولة على كل من وزارة الداخلية والبلديات والمديرية العامة للأمن العام ووزارة الدفاع اطلع خلالها على الإجراءات والتدابير المتخذة لحفظ الأمن وحماية الكنائس ودور العبادة في فترة عيد الفصح المجيد.

استهل الرئيس الحريري جولته بزيارة وزارة الداخلية والبلديات في الصنائع، حيث كان في استقباله وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، وعقد معه اجتماعا استمع منه على التدابير التي تقوم بها قوى الأمن الداخلي في مختلف المناطق.

ثم انتقل الرئيس الحريري، يرافقه الوزير المشنوق، إلى المديرية العامة للأمن العام حيث كان في استقبالهما مدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم، حيث قاموا بجولة في أرجاء المديرية شملت مركز إعداد جوازات السفر ومصدر إصدار الوثاق البايوميترية، واستمع الرئيس الحريري إلى شرح حول عمل هذه المراكز.

وتوجه الرئيس الحريري بالمناسبة إلى ضباط وعناصر الأمن العام بالقول: نمر بمرحلة أمنية دقيقة في المنطقة ويجب أن نفتح أعيننا ونحمي المواطن ونخدمه. نحن بخدمة المواطن وانتم على احتكاك به بحكم عملكم، وأتمنى أن يستعيد المواطن الثقة بالمؤسسات الأمنية".

وأضاف: "رأينا ما جرى في مصر، لذلك علينا أن نجنب لبنان أي حوادث من هذا النوع، فأعداء لبنان كثر وكذلك أصدقاؤه".

وختم قائلا: "نحن إلى جانبكم وسنكون إلى جانبكم مع وزير الداخلية واللواء إبراهيم. أي شيء بحاجة إليه الأمن العام نحن مستعدون لتأمينه، ونحن نتوكل على الله وعليكم، فالمواطن بحاجة لأن يرى أن الدولة ساهرة على أمنه ولأجله".

وختم الرئيس الحريري جولته بزيارة مقر وزارة الدفاع باليرزة حيث كان في استقباله وزير الدفاع يعقوب الصراف وقائد الجيش العماد جوزيف عون وعقد معهما اجتماعا تم خلاله استعراض الخطط والتدابير الأمنية التي تنفذها الوزارة لتفادي وقوع أي أحداث أمنية خلال فترة الأعياد.

ثم تفقد الرئيس الحريري غرفة العمليات واطلع على سير العمل فيها والتدابير والإجراءات المتخذة.

وتوجه إلى ضباط وعناصر الجيش بالقول: " أهنئكم بالأعياد وانا واثق بأننا مع الوزير الصراف والعماد عون سنكمل المشروع حتى النهاية. أنتم كقيادة وكضباط وعناصر، اعتبروا أننا كحكومة لكم، ومستعدون للقيام بكل ما تحتاجونه. كلنا في خدمة المواطن. فهو من يدفع رواتبنا جميعا، نحن في خدمة المواطن الكادح".

وأضاف: "علينا أن نعمل ليل نهار لنؤكد أن الأمن مستتب ونحن نقدر جهودكم وعملكم على الحدود، ولن تجدوا من الحكومة إلا كل الدعم لكل ما تريدونه".

وتابع قائلا: "أعداء لبنان كثر، ورأينا ما حصل في مصر، لذلك أردنا أن نكون متأهبين. فهؤلاء الأعداء لا دخل لهم بالدين ولا بالإسلام ومشروعهم تخويف الطوائف من بعضها البعض".

وختم الرئيس الحريري بالقول: "أنتم العمود الفقري للبلد، وجودكم ودفاعكم وسهركم يؤكد ان لبنان بألف خير".

من جهته رد قائد الجيش قائلا: "نحن نشكر حضوركم، ولا نشك بدعم الحكومة ودعمكم لنا. إننا نقوم بواجباتنا ونسهر كي يرتاح المواطنون. وهذه واجباتنا وشعارنا شرف تضحية وفاء".

 

جميع الحقوق محفوظة ©      ملاحظة قانونية  |   إتصل بنا  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية